عدد الضغطات : 25,479

العودة   منتديات حروف الاردن > جامعات وكليات ودراسات وابحاث > الكتب والمؤلفات
اسم العضو
كلمة المرور
التسجيل التعليمات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الكتب والمؤلفات قسم يختص بالكتب والمؤلفات بكل اشكالها العلميه والادبية والثقافيه والتكنولوجيه

الإهداءات
من حبي لك ما يتغير: : قــَالوا لـِي .. هُوَ لّا يُنــَاسِبكـْ !!! قـُلتُ لــَهُمْ .. " هُوَ لــَيسَ الأجْمــَلْ لـَكِنهُ الأِْشهــَى ؛ لـَيسَ الأذْكــَى لـَكِنهُ بـِي الأوْعــَى ؛ لـِيسَ الأعْذَبْ لــِكِنهُ الأنْقــَى .. عَفواً .. كٌلِ الرجالِ فـِي حَضرتهِ أرقامٌ قـَابلةٌ لـِ الجَمعِ وَ الطَرحْ وَ حَتى الضَربِ وَ القِسْمــَة .. إلّا حَبيبي قــَلبهُ كـَ عَدّدٍ أَوَلي لَا يُقــْســَمُ إلّا عَليْ وَ لّا يَنقسِمُ إلّا لـِ أجلى .. فــَقطْ .. من حزني: : في يوم من الأيام طلب شاب من حبيبته التحدي و هي وافقت فكان التحدي يوم كامل لا مسجات و لا اتصالات !! و هي لا تعلم بأن حبيبهآ سيفارق الحياة بعد 24 ساعة لأنه مصاب بالسرطان .. و في اليوم التالي ذهبت الفتاة إلى بيته و عيناهآ مليئة بالدموع لتطلب منه عدم إعادة هذا التحدي مرة أخرى .. فراته نائمآ في النعش و تاركآ لهآ رسالة كرري هذا التحدي كل يوم و ستعتادين غيابي .. أحبك

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-01-2010, 02:18 PM   #1
المــديــــرة والمـراقـــــبة العـــــامـــة
عين ورمش الحروف


الصورة الرمزية أشــــرقـــــت
أشــــرقـــــت غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Aug 2009
 أخر زيارة : 07-08-2012 (12:35 PM)
 المشاركات : 100,124 [ + ]
 التقييم :  454
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
جيتك ابغي الهوى ..


ادور بقلبك على مسكن ودار ..


حسافة لاقيت قلبك رحل ..


وتركني ويا روحي بالغربة والترحال !!!
لوني المفضل : Brown

افتراضي (الأدرد) لـ مجدولين أبو الرب.. روابط القص الذّكية



(الأدرد) لـ مجدولين أبو الرب.. روابط القص الذّكية



عمان- إبراهيم السواعير-بعيداً عن دلالات (الأدرد) البعيدة في الشعر الجاهلي؛ فإنّ سهولة اللغة ولطف المعنى والربط التلقائي والحكاية الشائقة في صفحتين أو ثلاث على أكثر تقدير، تجعل من القاصة مجدولين أبو الرب ممتازةً في وفائها لأسلوبها القصصي الواضح.
في حين يزهد قاصّون بتقنياتهم الكتابية ويسعون إلى المواكبة، تظل أبو الرب تعالج مواضيعها التي تجيء سهلةً تجرح القلب؛ تماماً مثل شخصيتها السهلة من غير ضعف، وتحشد في القصة الواحدة حزناً وربما استسلاماً، وتتّبع لذلك وصفاً غير طائل يلبيه السطر والسطران أو الأسطر القليلة غير المزوّقة بوعورة اللفظ وعماء المعنى، كما تحاور وتسأل، وتخلص للتشبيه ابن فقرته أو التشبيه غير المقحم المتقصّد من قبل.
مرّةً تكون القاصة راويةً، وأخرى تضع الحوار على شفاه صامتة، وثالثة تخلق أبو الرب ثنائيات ومفارقات، وربما نهايات ساخرة، أو حزينة، وكأن خروجاً على مستوى الموضوع عند القاصة على جملة أشياء أو نقداً حقيقياً أو رجاءً حاراً أن نقف معها على نفوس غير متصالحة.
السوداوية والحزن يغلّف المجموعة، الصادرة عن مدينة الثقافة الأردنية ألفين وعشرة الزرقاء، ولكنه ليس حزن القاص الذي يفجع متلقيه أول السطر وأثناء السطر وبعد السطر، بل هو حزنٌ انبنى على حكاية، ونقله تشبيهٌ مرعب، أو أمنية ضائعة، أو كلمة واقفة.
المكان عند أبو الرب يبدو مألوفاً لأبناء هذا العصر؛ كأن يجيء قطاراً، أو سوقاً، أو كراجاً، أو مركزاً ثقافياً، أو مستودع آلات موسيقا، أو ساحة عمارة، أو غرفة مقفلة، أو رصيفاً، أو جوار مقبرة، أو مدينة من الذاكرة، أو.. والغرض الاجتماعي يبدو مرغوباً: حب يُحكم عليه بالموت قبل أن ينشأ، أنثى مضطهدة تحمل عبء وجودها، شيخ ينشد تجديد شبابه مع جارة تحيّرها الدنيا وتصاريف مؤلمة، لقاء غير متوقّع في الحياة الشبكة، ذكورة تخفت قبالتها الأنثى المستضعفة، و...
لكنْ؛ لا الغرض الاجتماعي النبيل أو اللغة المتعالية أو السهلة بقادرة على البقاء إن لم تتدثر بروابط ذكيّة ولعبة ساحرة في البناء القصصي، وعند أبو الرب فإن ليونة المعنى وخلط الوقائع وتأكيد الحالة بنقيضها وسحر النهاية وذهول الموقف وتوظيف المحسوسات لتدلّ أمورٌ تثري المجموعة: (الرجل الجالس على الرصيف) تروي (رجلاً عجوزاً اعتاد أن يلحق الظلّ، فيطيل الجلوس على عتبة منزله في ساعات الصباح الأولى؛ أو يفترش حصيرةً على الرصيف المقابل لمنزله بعد الظهيرة. ولم تكن لتفلت من عدستي نظارته رفّة لحبل غسيل أو حركة باب من الأبواب).. وحين يعرض على الجارات مساعدةً أو يهتم بالأرملة الشابة أو يبادر في دفع فواتير المياه والكهرباء عنها، فإنّ رغبته في التخفيف من وحدتها بالزواج تبوء بالخسران، وما أن يفرح باستدراج الجارة له وسط حبوره حتى (تمنى لو أن نسمة هواء تفرّ من النافذة عندما التقت عيناه بعيني زوجته الجالسة في الصالة!).. وفي ذلك لا ندري إن كانت القاصة تماثل بين النساء في الجوهر والمخبر، أم تنشد أن تخرج المرأة عن نمطها بتقليد الجارة، أم تقلق على الرجل العجوز تمييز جوّه وتبيّنَ أنثاه، أم... وتكثر الخيارات؛ خصوصاً إذا ما علمنا أنّ الرجل كان يتعاطى أدوية مقويّة وأن المرأة التي تصغره بعشرين عاماً لم تعد تخشاه أو تعبأ بوجوده، بل إن نظراتها ما تزال تربكه.
(ساحة خلفية) تروي فتاةً تعاني نمط العائلة ولامبالاة أبيها وحنق أمها؛ فيتهشّم وجهها ركلاً ولطما، وحين تقرر الهروب من بيت ينهمّ أبناؤه بلعب الشدّة، وأبوه بمتابعة الأخبار، وأمه بالاستهزاء وتأليب المصائب، تجلس القرفصاء في ساحة قرب العمارة، فتأنس بستائر مضيئة وتتمنى لو، غير أنّ الستائر تظلم، فتعود لا يشعر بها الجميع؛ ومع كل هذه التسهيلات إلا أنّها لا تدري من أغلق باب غرفتها بالرغم من انشغال الأولاد والأب والأم؛ وفي ذلك فتحٌ للسؤال وتوافيق الاحتمالات وتباديلها، وكأنّ خروجاً من الحياة، أو تعلقاً بالسراب، أو.. وفي ذلك،أيضاً، فضحٌ لحال كثير من البنات المنمّطات بين الجدر والتقاليد وسيطرة الذكر وانتظار المخلّص.
(كرسي، عربة، حوافر) توفّق، باختصار، بين مقبرة، وتقاعد صادم بعد حياة ضاجّة بالحركة، وتروي في السياق حصاناً لم يستطع الرجوع بالعربة أو التقدم بها؛ فيموت، وتروي، كذلك، العجوز غير المنسجم مع محيطه فيظل يرقب المقبرة وكأنه يعرف أنها تناديه أو تحذّره أو تتوعده فينتقل إليها، وعين القاصّة توفّق بين الحصان وبينه في البحث عن المقبرة، ثمّ هي عين تأبى أن تتقاعد عن الحياة، فتتسلى بكتابة أسماء الموتى على شواهد القبور، ثم تجد أن لديها ما تفعله، أيضاً، فتستمر الحياة.
(عزف غير منفرد) قصة فيها بوليسيّة المكان وخوف المغامرة وأثر الذكرى ورعب التصاريف، وتكون بطلتها (بصمة) وهّجتها بقايا (شحمة الكراج) على بطاقة الدعوة، وحين تدعوه المرأة المثقفة إلى حفل موسيقي يلقي بالبطاقة غير واثقٍ؛ فيحمرّ وجه رجل الاستعلامات للبصمة، مستعيداً ما جرى في مخزن الأدوات الموسيقية أيام الصبا. فهي روابط ذكيّة وفيها عينٌ قاصّة تراقب وتسمع وترى، وتعلم أن ما مضى لا يموت.
(امرأة تسيء الفهم) يندثر فيها الحلم، ويموت الأمل، وتتكسر الطموحات، فالشاب المقابل في القطار يطيل التحليق وينعم النظر؛ فتتذرع بالانشغال، وتستدعي سجنها في رفض الخطّاب، وحين تقترب المحطة، تخيب الأماني: فالشاب يخرج من جيبه عصا مطويّة وينهض ليدله صاحبه على الطريق. وفي ذلك تأويل العمى والحياة بين أيدينا، على أقلّ تقدير.
بقي أن نقول إنّ (الأدرد) متخيّل أو حقيقي لوالد القاصّة المسن، وقد كان يقص عليها بطولاته في المشي، وحين اقترب أجله لم يقدر على بضع خطوات، فودّع الحياة وهو يعاضل الوقوف في غفلةٍ من عين القاصة التي استسلمت للنوم.




 
 توقيع : أشــــرقـــــت

مواضيع : أشــــرقـــــت



رد مع اقتباس
قديم 11-02-2010, 05:44 PM   #2
ادارة حروف الاردن
شـ,,ـو بـ,,ـدك


الصورة الرمزية ابن اربد
ابن اربد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 378
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 العمر : 20
 أخر زيارة : 03-21-2013 (07:04 PM)
 المشاركات : 21,459 [ + ]
 التقييم :  428
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Male
 SMS ~
وٌٍاْللّـﮧً مُـدْرٍيً مَـنْ ~» آلغ‘ـلاْ «~ وٍْيًـنٌ أوٍْديـًگ ../
لوني المفضل : Black

افتراضي



يسلمو عـ الطرح الراااقي

يعطيكي العااافيه

تحياااتي



 
 توقيع : ابن اربد

~~>>أردنـــــــــ~اربـداوـي~ــــي حــتـى الــنـ~وافتخـر~ـخاـع<<~~








PLAY :- Apologize



مواضيع : ابن اربد



رد مع اقتباس
قديم 11-02-2010, 11:43 PM   #3
كبار مراقبي الحروف
عاشقة الحب المستحيل


الصورة الرمزية عاشقة العيون الحزينة
عاشقة العيون الحزينة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1842
 تاريخ التسجيل :  Jul 2010
 أخر زيارة : 02-05-2014 (02:25 PM)
 المشاركات : 12,207 [ + ]
 التقييم :  18
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Female
 SMS ~
لو تاه الحب انت الدليل ولو مات القلب انت البديل وكلمة حب فى حقك قليل

جنة احلامى(قلبك)

احلى كلامى (احبك)

بالدنيا عندى (حبك)
لوني المفضل : YellowGreen

افتراضي



يسلمو على متابعك راقي



 

رد مع اقتباس
قديم 11-23-2010, 10:46 AM   #4
المــديــــرة والمـراقـــــبة العـــــامـــة
عين ورمش الحروف


الصورة الرمزية أشــــرقـــــت
أشــــرقـــــت غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Aug 2009
 أخر زيارة : 07-08-2012 (12:35 PM)
 المشاركات : 100,124 [ + ]
 التقييم :  454
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
جيتك ابغي الهوى ..


ادور بقلبك على مسكن ودار ..


حسافة لاقيت قلبك رحل ..


وتركني ويا روحي بالغربة والترحال !!!
لوني المفضل : Brown

افتراضي



لكل من مر من هنا

ارق التحيات واعذبها

شاكرة لكم هذا التواجد الرائع والمرور الراقي

ودي لكم



 
 توقيع : أشــــرقـــــت

مواضيع : أشــــرقـــــت



رد مع اقتباس
قديم 12-03-2010, 11:50 PM   #5
كبار اعضاء الحروف


الصورة الرمزية حاكم الدموع
حاكم الدموع غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2589
 تاريخ التسجيل :  Sep 2010
 أخر زيارة : 04-23-2014 (11:06 AM)
 المشاركات : 7,703 [ + ]
 التقييم :  39
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue

افتراضي



يسلمووووووووووووووووووووووووووووعلى هذا الموضوع الراقي



 

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:56 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
:: تركيب وتطوير مؤسسة نظام العرب ::
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبهاو الادارة غير مسؤلة عن اي علاقة غير شرعية مع الاعظاء